الأربعاء، سبتمبر 14، 2005

حريق في أكاديمية الفنون

النيابة تستعجل تقرير المعمل الجنائي حول حريق أكاديمية الفنون مدكور ثابت ل "الجمهورية": الحادث محدود ولم يؤثر علي انتظام الدراسة

كتب - أحمد الشامي * واصلت نيابة العمرانية امس تحقيقاتها في الحريق الذي اندلع في مكتب بأكاديمية الفنون بالهرم واستمعت لأقوال اثنين من المسئولين بالأكاديمية. * قالت صفية النمر "45 سنة" مديرة الحسابات في تحقيقات النيابة بإشراف محمد أبو ذكري رئيس النيابة إنها لم تكن موجودة بالاكاديمية لحظة اندلاع الحريق صباح يوم الجمعة لانه عطلتها الرسمية.. وعندما توجهت صباح امس إلي عملها تبين لها ان المكتب الذي اندلع فيه الحريق مغلقا ولم يسمح لها بالدخول. اضافت في التحقيقات التي أشرف عليها المستشار عبد العاطي مسلم المحامي العام انها لا تعرف حجم الخسائر التي سببها الحريق وانها علمت من بعض زملائها انه ربما يكون قد اتلف عدداً من كشوف وملفات عادية ولا تحتوي علي أسرار وموجود بديل لها. كما استمعت النيابة إلي أقوال أشرف رزق عبد المجيد "28 سنة" مسئول الأمن بالاكاديمية الذي قرر انه فوجئ باندلاع النيران في التاسعة صباحا وانه اخطر قيادات الأمن بالاكاديمية الذين اتصلوا بالمطافي فحضرت خلال وقت قصير. وتمكنت من السيطرة علي النيران.. قال إنه يتوقع ان يكون الحريق بسبب ماس كهربائي. أضاف ان الوزير فاروق حسني حضر ومن قبله الدكتور مدكور ثابت رئيس الأكاديمية للاطمئنان علي المباني والعاملين وتأكدا ان حجم الخسائر بسيط. استعجلت النيابة تقرير المعمل الجنائي عن الحادث وطلبت تحريات المباحث. من ناحية أخري قال الدكتور مدكور ثابت "للجمهورية" إن الدراسة انتظمت امس في الأكاديمية وان حجم الحريق كان محدوداً لدرجة انه لم يؤثر علي أي شئ في سير العمل بالأكاديمية.

http://www.algomhuria.net.eg/algomhuria/today/accedents/detail02.asp