الجمعة، سبتمبر 16، 2005

مفاجآت في المؤتمر الصحفي

مفاجآت في المؤتمر الصحفي
تمت جلسات المحاكمة في المؤتمر الصحفي الذي أعلنا عنه سابقا بنجاح، وسط حضور جماهيري جيد وإن كان مخالفا لتوقعاتنا (ربما يرجع ذلك لتزامنه مع التأبين الذي اقامه مسرح الهناجر للضحايا في نفس الموعد تقريبا، حيث لم تفلح مساعينا في تغيير موعده أو موعدنا) حيث تم فيه السماع لشهادات متعددة من زملاء و أهالي المتوفين حول ما رأوه وسمعوه والتجربة العصيبة التي مر بها أغلبهم وكذلك تصريحات المسئولين عن ما حدث، ونعدكم بنشر كل هذه الشهادات بمجرد تفريغها و وصولها لنا
(ليس قبل الاثنين القادم) وعلي أي حال نستطيع أن نقول الآتي - سنقاطع مهرجان القاهرة الدولي المسرح التجريبي والذي تبدأ فعالياته يوم الثلاثاء القادم الموافق 20 سبتمبر، وسننشر قبلها بياننا نشرح فيه موقفنا منه لعدم الاستجابه لمطالبنا حتي الآن
- مطالبنا أربعة
التحقيق ورعاية المصابين كما ينبغي وحقوق أهل الضحايا المادية والاجراءات التي تضمن ألا يتكرر حدوث هذا
- هناك العشرات من الشهادات التي سننشرها والتي سنتركها تتحدث عن نفسها (كما مصر في أغنية كوكب الشرق!) بدون تعليق، لا أدري كيف عاش أهلها بعد ذلك -
نرجو من كل الفئات والحركات والجماعات والمؤسسات والأفراد أن يتضامنوا معا والتجاوز عن كل ما هو شخصي سواء إن كان أحزان أو أهواء، فبهذا وحده قد يتداعي الجبل الذي نصدمه بروؤسنا، ففي هذه المرة ليس "الحزن يفترش الطريق"، إنه الظلام...الموت
بدأت الكارثة بموت23 فردا فقط، في الاحصاء الأول للضحايا...، والآن تجاوز ال45 ضحية. أي أن العلاج والرعاية تسبب في قتل نفس العدد تقريبا الذي قتله الحريق هناك معلومات عن تقصير وإهمال هائل في المستشفيات، وأخطاء في التقارير الطبية وعدم وجود أدوية وأدوات علاجية وإهمال لعلاج احتراقات واصابات الجهاز التنفسي لكل الضحايا، وممارسات الأطباء، ربما يجدر بنا أن نعتبر موضوع المستشفيات والأطباء ووزارة الصحة في هذا الحادث في حاجة لتحقيق منفصل وبلاغ آخر يقدم للنائب العام، لم يعد هناك أحد بعيد عما يحدث
نعدكم بنشر بياننا عن مهرجان التجريبي في أقرب وقت، وسيليه وقائع وشهادات المؤتمر