الخميس، سبتمبر ٢٢، ٢٠٠٥

حصار في البالون

حصار في البالون

احتجز الأمن أمس الأربعاء مجموعة من الزملاء والناشطين المسرحيين في مسرح البالون لقيامهم بتوزيع بيان مقاطعة المسرح التجريبي علي الناس، ولكن لم يستمر الأمر طويلا، ففي خلال دقائق اضطر لاطلاق سراحهم بعد وفود بقية الزملاء لهم لمساندتهم - فالأمن لا يمكنه التعامل مع الحشد. الملفت للنظر هو هذا التواجد الأمني الكثيف والمنظم في كل المسارح أثناء المهرجان (نوادي المسرح في بني سويف كان مهرجان أيضا)، واستخدام المسرح نفسه كمكان يمكن احتجاز الناس فيه، كاستخدام آخر يضاف له كصرح فني وثقافي، التعاون والتنسيق بين وزارتي الداخلية والثقافة الذي افتقده الضحايا في الكارثة