الجمعة، مايو 26، 2006

أخيراً حكمت المحكمة

الأثنين، 22 مايو 2006

القاهرة (مصر) - رويترز : أعلن مصدر قضائي أن محكمة مصرية قضت بحبس ثمانية من المسئولين الحكوميين ، منهم رئيس هيئة قصور ثقافة بني سويف السابق عشر سنوات لكل منهم بتهمة الأهمال فيما يتعلق بحريق شب في قصر الثقافة ، أدى الى مقتل 46 شخصا في العام الماضي. وقال المصدر القضائي إن الدكتور مصطفى علوي الرئيس السابق لهيئة قصور الثقافة من بين المدانين وهو ايضا عضو في لجنة السياسات بالحزب الوطني الديمقراطي الحاكم ، فيما يعمل السبعة الباقون في وزارة الثقافة. وأضاف المصدر أن المدانين مسئولون عن إدارة أنشطة قصور الثقافة الحكومية في مصر.

وكان وزير الثقافة المصري فاروق حسني قد قدم استقالته في أعقاب الحريق الذي وقع في الخامس من سبتمبر من العام الماضي في قصر ثقافة بني سويف بمصر الوسطى على بعد 100 كيلومتر إلى الجنوب من القاهرة ، إلا ان رئيس الوزراء المصري طلب منه الاستمرار في مباشرة مسئولياته بناء على تعليمات الرئيس المصري. وطالب فنانون ومثقفون باقالة وزير الثقافة في أعقاب الحادث الذي نجم عن أشتعال شمعة في محتويات قاعة مسرح قصر ثقافة بني سويف.

نقلا عن في البلد

الأربعاء، مايو 24، 2006

المتهمون فى حريق قصر ثقافة بنى سويف يستأنفون الحكم بعد دفع الكفالة

أكد دفاع المتهمين الثمانية في حريق قصر ثقافة بني سويف انهم سيستأنفون حكم محكمة جنح بني سويف بعد سداد الكفالة ،، بالحبس 10 سنوات مع الشغل وكفالة 10 آلاف جنيه للدكتور مصطفي علوي رئيس هيئة قصور الثقافة سابقاً وسبعة متهمين آخرين من قيادات الهيئة لإدانتهم بالقتل الخطأ والاصابة الخطأ والحاقهم الضرر المادي بممتلكات خاصة بوزارة الثقافة واهمالهم ومخالفتهم للقوانين واللوائح علي نحو تسبب في نشوب حريق قصر ثقافة بني سويف الذي راح ضحيته 50 شخصاً واصيب 17 آخرون... كانت محكمة الجنح بمحافظة بني سويف المصرية " 100 كم جنوب العاصمة المصرية القاهرة ،، قد أصدرت الحكم المتقدم وقررت حبس المتهمين الثمانية اسبوعين مع الشغل وكفالة قدرها خمسون جنيهاً لكل منهم لاتهامهم بإدارة ملهي لا تتوافر فيه الاشتراطات العامة والخاصة المقررة قانونا.. كما قضت المحكمة بحبس كل منهم ثلاثة أشهر مع الشغل وكفالة 200 جنيه لكل منهم لعدم ابلاغهم الجهة المختصة ببرامج العرض ومواعيد والفرقة وأفرادها خلال المدة المحددة قبل العرض.. وبحسب صحيفة المساء فقد قررت المحكمة الزام المتهمين ووزير الثقافة بصفته مسئولاً عن الحقوق المدنية لأعمال تابعيه بان يؤدوا بالتضامن للمدعين بالحق المدني وهم ورثة المجني عليهم المتوفين في الحادث والمصابين الواردة اسماؤهم بصحيفة الدعاوي المدنية بالأوراق لكل منهم مبلغ 2001 جنيه علي سبيل التعويض المدني عدا ورثة كل من المجني عليهم محمد يحيي صلاح وأميرة حسين محمد وأحمد محمد فيومي وربيع محمد ورائد محمد نجيب فيؤدون لهم مبلغ 51 جنيها علي سبيل التعويض المؤقت... نقلا عن شبكة الأخبار العربية المحيط

الثلاثاء، مايو 23، 2006

المحكمة تؤكد في حيثياتها ثبوت الإهمال والتقصير في محرقة بني سويف

كتب عمر الشيخ
أودعت محكمة جنح بندر بني سويف حيثيات حكمها بإدانة ٨ من قيادات الثقافة في القضية المعروفة باسم «محرقة قصر الثقافة»، والتي عاقبت برئاسة المستشار هاني صبري فيها كلاً من الدكتور مصطفي علوي الرئيس السابق لهيئة قصور الثقافة و٧ آخرين بالحبس ١٠ سنوات مع الشغل وتغريم كل منهم ١٠ آلاف جنيه عن القتل والإصابة الخطأ، والإهمال وحبسهم ٣ أشهر وكفالة ٢٠٠ جنيه لعدم إبلاغهم الجهات المختصة ببرامج العرض ومواعيده والحبس أسبوعين وكفالة ٥٠ جنيهاً لإدارتهم ملهي لا تتوافر فيه الاشتراطات الفنية.

قالت المحكمة في الحيثيات: إنه استقر في يقينها وثبت لديها اقتراف المتهمين الثمانية التهم المنسوبة إليهم، وأضافت أن الدكتور مصطفي علوي محمد سيف رئيس هيئة قصور الثقافة سابقاً كان منتدباً من وزير الثقافة وأن فاروق عبدالسلام وكيل أول الوزارة وفتحية فتوح وكيل وزارة الثقافة ومدير الشؤون القانونية ومسؤول عن إدارة الهيئة وتصريف شؤونها ومتابعة مهرجان نوادي المسرح باعتباره صانعاً للخطط العامة ومتابعة تنفيذها مالياً وإدارياً من خلال مرؤوسيه وكان يتعين عليه التأكد من صلاحية الأماكن الخاصة بإقامة العروض المسرحية، وشهد مجدي شلبي مدير عام الأمن بالهيئة أنه مسؤول عن التصديق والموافقة أو عدمها علي إقامة المهرجان، وإقامته في أماكن صالحة لذلك وتتلاءم مع صيغة العرض من حيث الديكور ووسائل الأمان والسلامة والصحة المهنية، وعليه متابعة تنفيذ ذلك لأنه يعتمد خطة المهرجان ويطلع علي جدول العروض، وقد استخلصت المحكمة ثبوت الاتهام من خلال ما جاء بأقوال المتهم شخصياً بتحقيقات النيابة العامة من حاجة قصور الثقافة أو بعضها إلي خطة عاجلة لصيانتها، تجنباً لوقوع كوارث أخري مما يعني ثبوت القصور.

نقلاً عن المصري اليوم.. للإطلاع علي المقال كاملاً

أحكام بالسجن في قضية حريق بني سويف بمصر

قضت محكمة مصرية بالسجن عشر سنوات على ثمانية من مسؤولي وزارة الثقافة

وكان المسؤولون الثمانية قد أدينوا بتهمة الإهمال لفشلهم في تطبيق معايير منع وقوع الحرائق في مسرح بني سويف

وكان الحريق قد اندلع في مسرح بمدينة بني سويف التي تقع على مسافة 100 كيلومتر جنوب القاهرة في شهر سبتمبر أيلول من العام الماضي

ونجم الحريق عن سقوط احدى الشموع على المسرح مما أدى الى اشتعال النيران في خشبة المسرح والديكورات الورقية والخشبية الهشة التي أقيمت فيه

نقلاً عن الـ بي بي سي العربية.. للإطلاع علي المقال كاملاً

سجن مصطفي علوي 10 سنوات

ا
10 سنوات سجنا لمصطفي علوي في محرقة بني سويف
اسدلت محكمة جنح بني سويف امس الستار علي قضية حريق قصر ثقافة بني سويف حيث قضت بمعاقبة مصطفي علوي رئيس هيئة قصور الثقافة و 7 متهمين آخرين من قيادات الهيئة بالحبس مع الشغل لمدة 10 سنوات وكفالة 10 آلاف جنيه لكل منهم عن التهم الموجهة اليهم، كما قضت المحكمة ايضا بحبس كل من المتهمين الثمانية ثلاثة اشهر مع الشغل بكفالة مائتي جنيه لكل منهم عن تهمة الاهمال.. صدر الحكم برئاسة المستشار هاني صبري بحضور محمد بسيوني مدير النيابة.
من جانبه أكد الدكتور مصطفي علوي أنه لم يصل إليه منطوق الحكم، ولكنه كان مفاجأة كبيرة له ولهيئة الدفاع الخاصة به فقد قدموا اوراقا وأدلة تثبت عدم مسئوليته عن الحادث.. ولم يكن يتوقع هذا الحكم القاسي لكنه سوف يواصل جهوده للطعن عليه خاصة ان لديه ادلة تؤكد براءته نقلاً عن نهضة مصر ..للإطلاع علي المقال كاملاً

الاثنين، مايو 22، 2006

أخيراً حكمت المحكمة

الأثنين، 22 مايو 2006

القاهرة (مصر) - رويترز : أعلن مصدر قضائي أن محكمة مصرية قضت بحبس ثمانية من المسئولين الحكوميين ، منهم رئيس هيئة قصور ثقافة بني سويف السابق عشر سنوات لكل منهم بتهمة الأهمال فيما يتعلق بحريق شب في قصر الثقافة ، أدى الى مقتل 46 شخصا في العام الماضي. وقال المصدر القضائي إن الدكتور مصطفى علوي الرئيس السابق لهيئة قصور الثقافة من بين المدانين وهو ايضا عضو في لجنة السياسات بالحزب الوطني الديمقراطي الحاكم ، فيما يعمل السبعة الباقون في وزارة الثقافة. وأضاف المصدر أن المدانين مسئولون عن إدارة أنشطة قصور الثقافة الحكومية في مصر.

وكان وزير الثقافة المصري فاروق حسني قد قدم استقالته في أعقاب الحريق الذي وقع في الخامس من سبتمبر من العام الماضي في قصر ثقافة بني سويف بمصر الوسطى على بعد 100 كيلومتر إلى الجنوب من القاهرة ، إلا ان رئيس الوزراء المصري طلب منه الاستمرار في مباشرة مسئولياته بناء على تعليمات الرئيس المصري. وطالب فنانون ومثقفون باقالة وزير الثقافة في أعقاب الحادث الذي نجم عن أشتعال شمعة في محتويات قاعة مسرح قصر ثقافة بني سويف.

نقلا عن في البلد

السبت، مايو 20، 2006

مذكرة وكيل المدعين المدنيين في قضية حريق بني سويف

محكمه بنى سويف الجزئيه – دائرة الجنح

مذكرة بدفاع المدعين بالحق المدنى فى الجنحه رقم 488 لسنه 2006 جنح بندر بنى سويف

النسخة الكاملة

الأربعاء، مايو 17، 2006

كادت المأساة أن تتكرر

في حفل تكريم أسر شهداء ثقافة بني سويف ماس كهربائي يسبب الذعر في قصر ثقافة الفيوم الفيوم ­ ماهر نجيب: حريق قصر ثقافة بني سويف الذي حدث في العام الماضي كاد ان يتكرر مرة أخري في قصر ثقافة الفيوم.. أثناء احتفال القصر بمهرجان المسرح التاسع لفرق الهواة للجمعيات الثقافية والذي حضره الدكتور أحمد نوار رئيس هيئة قصور الثقافة والمحافظ المهندس محمد مجدي قبيصي وعدد كبير من الفنانين والادباء منهم الفنانة سميحة أيوب وأشرف زكي نقيب الممثلين.. حدث ماس كهربائي باحد كابلات الكهرباء نتج عنه اشتعال في الاسلاك مما أثار الذعر بين الحاضرين.. وحدوث هرج بينهم لولا احتياطات الأمن والدفاع المدني التي استطاعت السيطرة علي الموقف بسرعة وعادت الامور لطبيعتها وتم استئناف الحفل. الاحتفال اقيم بالهواء الطلق بسبب اعتراض الدفاع المدني علي اقامته داخل قاعة المسرح.. واثناء تكريم اسر شهداء حريق قصر ثقافة بني سويف من ابناء الفيوم وعددهم 21 شخصا حدث الماس الكهرباائي.