الاثنين، مايو 22، 2006

أخيراً حكمت المحكمة

الأثنين، 22 مايو 2006

القاهرة (مصر) - رويترز : أعلن مصدر قضائي أن محكمة مصرية قضت بحبس ثمانية من المسئولين الحكوميين ، منهم رئيس هيئة قصور ثقافة بني سويف السابق عشر سنوات لكل منهم بتهمة الأهمال فيما يتعلق بحريق شب في قصر الثقافة ، أدى الى مقتل 46 شخصا في العام الماضي. وقال المصدر القضائي إن الدكتور مصطفى علوي الرئيس السابق لهيئة قصور الثقافة من بين المدانين وهو ايضا عضو في لجنة السياسات بالحزب الوطني الديمقراطي الحاكم ، فيما يعمل السبعة الباقون في وزارة الثقافة. وأضاف المصدر أن المدانين مسئولون عن إدارة أنشطة قصور الثقافة الحكومية في مصر.

وكان وزير الثقافة المصري فاروق حسني قد قدم استقالته في أعقاب الحريق الذي وقع في الخامس من سبتمبر من العام الماضي في قصر ثقافة بني سويف بمصر الوسطى على بعد 100 كيلومتر إلى الجنوب من القاهرة ، إلا ان رئيس الوزراء المصري طلب منه الاستمرار في مباشرة مسئولياته بناء على تعليمات الرئيس المصري. وطالب فنانون ومثقفون باقالة وزير الثقافة في أعقاب الحادث الذي نجم عن أشتعال شمعة في محتويات قاعة مسرح قصر ثقافة بني سويف.

نقلا عن في البلد